تنشيط الاقتصادات الحضرية على الصعيد العالمي: تمكين التمويل الحضري من خلال إستراتيجيات برنامج SDG Cities (المدن ذات أهداف التنمية المستدامة) التابع لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat)

تورنتو، 26 فبراير، 2024 /PRNewswire/ — استضاف مركز World Urban Pavilion – المدعوم من Daniels – مؤتمر القمة العالمي المعني  ببرنامج SDG Cities (المدن ذات أهداف التنمية المستدامة) والتمويل الحضري التابعين لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat)، وذلك من أجل تخطيط التحولات الحضرية على الصعيد العالمي، بدءًا بمدينة تورنتو، كندا. وقد حققت منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) إنجازًا كبيرًا منذ إطلاقها في أكتوبر 2023، حيث ضمت ممثلين من الأمم المتحدة، والمستثمرين وصناع القرار، وأصحاب المصلحة في المناطق الحضرية. وكان من الإنجازات المثيرة للاهتمام استضافة مبادرة SDG Cities (المدن ذات أهداف التنمية المستدامة) التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat)، وشبكة الخبراء التابعة لها.

Reza Pourvaziry, Chair of UEF and GPUF, highlights how the World Urban Pavilion is collaborating with United Nations, Governments, and other international organisations globally. Inviting participants to form a Canadian delegation for World Urban Forum 12 in Cairo Egypt in November 2024 to showcase 'made in Canada' urban innovations that are localizing the SDGs and transforming communities.

أسهمت القمة في تعزيز صلاحيات منصة Glocal للتمويل الحضاري (GPUF)، لتسهيل عملية التوافق بين التمويل والابتكار والتحول الحضري المستدام، وذلك بدعم من تحليلات البيانات. لقد كانت هذه لحظة تاريخية بالنسبة للمنصة، حيث بدأت هذه المناقشة في تورنتو باعتبارها مركزًا رئيسيًّا للابتكار والتحول الحضري، وذلك من خلال التمويل الحضري. يساهم مركز Pavilion في هذه الرؤية العالمية لمدينة تورنتو، حيث تم اختيارها من قبل الأمم المتحدة كمركز عالمي لمبادرة SDG Cities (المدن ذات أهداف التنمية المستدامة). كما أدى مركز Pavilion دوراً محورياً في اجتماع هؤلاء الشركاء الرئيسيين، وذلك لتعزيز مبادرات التمويل الحضري المستدام.

وقد اجتذب هذا الحدث – الذي شارك في استضافته مؤسسو منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) وهم منتدى الاقتصاد الحضري (UEF) ومؤسسة Aragon – جمهورًا متميزًا، بما في ذلك قادة عالميون، ومخططون حضريون، ومستثمرون، ومبتكرون، وجميعهم يكرسون جهودهم لتعزيز الحوار حول الابتكار الحضري والحلول النوعية العملية في تورنتو والمدن في جميع أنحاء العالم.

وكان هذا الحدث بمثابة حلقة وصل مهمة، حيث تربط التمويل والمستثمرين باحتياجات محددة في المدن.  لم يعزز هذا التجمع من شأن المدينة فحسب، بل أبرز أيضًا أفضل الممارسات وجهود التنمية المتعلقة بتعزيز الابتكار عبر القطاعات، وإمكانية تقديم فرص الاستثمار للحاضرين في الحدث.

وقال رضا بورفازيري، رئيس UEF وGPUF: “هذه لحظة رائعة بالنسبة لمنصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF)، فهي الأولى من بين العديد من اللحظات التي تتعاون فيها المنصة مع المدن والمنظمات المحلية بهدف خلق الفرص، وجذب الاستثمارات وتأمينها في نهاية المطاف، وذلك من أجل تحقيق حلول حضرية نوعية حقيقية، التي ستعمل على تنشيط الاقتصاد الحضري على مستوى العالم”.  وأضاف بورفازيري: “إننا نتعاون مع جميع الشركاء، ونتطلع إلى تقديم هذه الابتكارات إلى المنتدى الحضري العالمي (WUF12) المقرر تنظيمه في الفترة من 4 إلى 8 نوفمبر 2024 في مدينة القاهرة، في مصر”.

وقال إدواردو مورينو، المدير المشارك لمركز World Urban Pavilion: “تقوم منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) بسد فجوة مهمة في العالم، لضمان حصول عمليات التنمية الحضرية الجيدة على رأس المال التمويلي الذي تستحقه.  وهذه مبادرة نوعية تتميز بإمكانيات كبيرة لإحداث تأثير اقتصادي واجتماعي وبيئي”.

عرض برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat) – الشريك المؤسس الرئيسي لمركز World Urban Pavilion – كيفية قيامه بدعم برنامجه الرائد SDG Cities (المدن ذات الأهداف المستدامة) في المدن سواء في كندا أو على مستوى العالم أيضًا. وذكر دايفيد أوبري، المستشار الأقاليمي ورئيس مبادرة SDG Cities في برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat) مؤخرًا: “تلتزم مبادرة SDG Cities بدعم مبادرات التنمية الحضرية المستدامة، وذلك بدءًا من التعامل مع القادة المحليين إلى تطوير الأطر التحليلية”.

من جهته أوضح دوجلاس راجان -الذي يمثل برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat )- وهو مسؤول إدارة البرامج، هدف برنامج SDG Cities (المدن ذات الأهداف المستدامة) بالوصول إلى 1000 مدينة بحلول عام 2026. وأضاف راجان: “يتم توفير الأدوات والموارد عبر الإنترنت لتسهيل عملية توطين البيانات، وتطوير التخطيط الاستراتيجي، وتنفيذ الممارسات المستدامة”. وتُعد هذه الأدوات والموارد أساسية لمنصات مثل GPUF (منصة Glocal للتمويل الحضري)، لضمان تجهيز المدن على نحو جيد، وإتاحة الوصول إلى الدعم الفني إذا لزم الأمر.

وإلى جانب برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat)، تبادل الشركاء الرئيسيون مثل Convergence، وGlobal CEO Alliance، وCitiIQ، و EMIF Group، رؤى قيمة حول ممارسات التنمية الحضرية المستدامة. وتناولت المناقشات طيلة انعقادها مبحثًا متكررًا أبرز الأهمية البالغة لجمع وتحليل البيانات الحضرية الجيدة، ولا سيما المصنفة على الصعيد المحلي، للحصول على فهم أكثر عمقًا للتحديات والفرص التي تواجهها المدن. إذ يقوم Urban Data Center (مركز البيانات الحضرية) التابع لمركز School of Cities بجامعة تورنتو، بتقاسم أعباء العمل مع مدينة تورنتو لكسر مستودعات البيانات التقليدية، وذلك لمعالجة العوائق التقنية لمشاركة البيانات.

علاوة على ذلك، أظهرت مبادرة  City Investment Facility(CIF) (تسهيل الاستثمار بالمدن) التابعة  لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (UN-Habitat) كيفية قيامها ببناء القدرات والثقة في التنمية الحضرية المستدامة، وذلك من خلال تيسير عمليات الاستثمار للمشاريع الحضرية، وضمان الالتزام بنموذج قابل للتمويل. تساهم مبادرة CIF في دفع عجلة التقدم في التنمية الحضرية المستدامة، مما يعزز في نهاية المطاف من عملية إنشاء مدن شاملة ومرنة، وتعزيز تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وفي إطار مبادرة مركز Pavilion المميزة Canada Frontrunner of Urban SDG (كندا: الرائدة في مجال أهداف التنمية المستدامة الحضرية)، قامت العديد من المؤسسات – بما في ذلك Noventa Energy، وVancity Community Investment Bank، وNorthcrest Developments، وSerotiny Group، وMitrex، وParataxis Design and Development – بتسليط الضوء على تعاونها مع مدينة تورنتو، حيث قدمت حلولًا فريدة ومفصلة من أجل فرص الاستثمار. ولنتعلم من هذه التجارب، فقد انضم عمدة مقاطعة كاويمبي: إيمانويل سيرونجوجي، وعمدة مقاطعة ناكاوا: بول موجامبي من مدينة كمبالا، أوغندا، إلى القمة ممثلين عن Lake Victoria Local Authorities Cooperation، وهي منظمة تمثل 135 مدينة في شرق أفريقيا. كشف العمداء عن بعض التحديات التي تواجهها مدينتهم، وأقاموا حوارًا مع المشاركين في مبادرة Canada Frontrunner لفهم كيفية دمج الابتكارات الكندية في مدينتهم.

واستعرض ممثلو مدينة تورنتو الشراكات الفريدة بين القطاعين العام والخاص التي أدت إلى إنشاء نماذج تمويل مبتكرة، وتقنيات جديدة تساهم في تحقيق أهدافها الإستراتيجية طويلة الأجل، مثل هدف إزالة الكربون من المباني بحلول عام 2040. وفي إطار تشجيع مساهمات القطاع الخاص لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، تتعاون المدينة بفعالية مع كيانات القطاع الخاص لتعزيز الابتكارات من أجل دفع التنمية المستدامة.

كما شارك ديفيد ويست، عمدة مدينة ريتشموند هيل، رؤيته الملهمة لمستقبل المدن، وسلط الضوء على التزام مدينته ببناء مستقبل مستدام.

وكانت القمة أيضًا فرصة سانحة لإدراك مشاركة منظمة TERRITORIA، وهي منظمة تنمية مقرها المكسيك. تم الإعلان عن منظمة TERRITORIA كعضو في منتدى الاقتصاد الحضري (UEF)، وكراعية لمنتدى الاقتصاد الحضري السادس القادم (UEF6) تعمل منظمة TERRITORIA مع مكتب منتدى الاقتصاد الحضري (UEF) في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي على مشروع تجريبي عالمي في المكسيك. وسوف تركز الشراكة على النماذج المبتكرة وأساليب التمويل لبناء مجتمع سياحي مستدام.

وقام فرانك ستروناتش – الملياردير الكندي ورجل الأعمال العالمي ومؤسس شركة Magna International – بمشاركة رؤيته خلال اليوم الأول لمؤتمر القمة، داعيّا إلى إبراز دور القطاع الخاص في تحسين مستوى معيشة الناس من خلال تقاسم الأرباح مع الموظفين. ويدعم هذا النهج ثقافة الملكية والإبداع والمسؤولية المشتركة، ما يعزز من تحفيز الموظفين ورضاهم، بالإضافة إلى تنمية الشعور بوحدة الهدف، والالتزام بتحقيق النجاح على المدى الطويل.

وكان المبحث الآخر المتكرر طوال فترة المؤتمر هو التركيز على استخدام التكنولوجيا لتحقيق أهداف الاستدامة. وقد قامت شركات مثل Sparrow Living، وBrickeye، و Chargelab، بتقديم مساهمات مهمة في جداول أعمال الاستدامة الوطنية والعالمية، مدعومة بنماذج الأعمال التجارية المستدامة.

هذا وقد سلطت القمة الضوء على الدور المحوري لمنصة Glocal للتمويل الحضري لجذب المستثمرين إلى كندا، وتحديد الفرص التمويلية النوعية التي تتوافق مع الاستدامة. وقال أمير حسين كاشفي، المدير العام لمؤسسة Aragon: “دعونا نتعرف على مدى الترابط بين مدننا والمجتمع العالمي. فهذه القمة توفر منصة لإبراز التقدم الكبير، والتعلم من بعضنا بعضًا، والتعاون على إيجاد حلول مبتكرة لتحقيق تأثير فعال”.

كما يبرز نجاح هذا الحدث أهمية العمل الجماعي في بناء مستقبل حضري شامل ومستدام، مما يشكل سابقة مبشرة لجهود التمويل الحضري المقبلة. وأشار أليكس فينوتو، نائب مدير مركز  World Urban Pavilion إلى أن “هذه القمة العالمية تمثل الحدث الأول الذي يبرز القدرة الرائعة لمنصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) على ربط التمويل بالابتكارات والتنمية الحضرية، مما يفتح إمكانيات جديدة للتمويل الحضري المستدام” .

ومع استمرار منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) في التوسع، فإنها تتعاون مع المدن والمنظمات، ما يمهد الطريق لتحديد فرص الاستثمار ذات العوائد المالية الواضحة والآثار الاجتماعية الملحوظة. يمكن للمستثمرين الانضمام إلى منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) من خلال نموذج العضوية، والحصول على فرص استثنائية.

لمن يرغب في الانضمام إلى المنصة، يمكنكم التواصل مع: info@gpuf.ca 

المنظمات:

منتدى الاقتصاد الحضري: يمثل منصة ديناميكية مخصصة للتعامل مع التحديات والفرص المعقدة الكامنة في التنمية الحضرية. يضم منتدى الاقتصاد الحضري مجموعة متنوعة من أصحاب المصلحة، بما في ذلك صناع السياسات، والمخططون الحضريون، ورواد الصناعة، والأكاديميون، ويعزز الحوار التعاوني، والحلول المبتكرة التي تهدف إلى تعزيز الاقتصادات الحضرية المستدامة على مستوى العالم. ومن خلال مؤتمراته، ومنتدياته، ومبادراته، يستعرض منتدى الاقتصاد الحضري القضايا الملحة؛ مثل النمو الشامل، والمرونة الحضرية، والوصول العادل إلى الموارد. وإلى جانب التزام منتدى الاقتصاد الحضري (UEF) بإحداث تغيير إيجابي، فإنه يسهل تقاسم المعرفة، وبناء القدرات، والشراكات الإستراتيجية، لتشكيل السياسات والممارسات الحضرية التي تعزز الازدهار الاقتصادي، والعدالة الاجتماعية، والاستدامة البيئية في المدن في مختلف أنحاء العالم.

برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، UN-Habitat هو وكالة الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية. عهدت إليها الجمعية العامة للأمم المتحدة مهمة دعم المدن والبلدات المستدامة على المستوى الاجتماعي والبيئي، بهدف توفير المأوى المناسب للجميع. 

Aragon: في مؤسسة Aragon، نحن لسنا مجرد مستشارين – بل نؤدي دور الشركاء والمرشدين والأبطال خلال رحلتك في ريادة الأعمال. وبفضل تأصلنا في المنظومة الكندية المزدهرة للشركات الناشئة، فإننا ندرك الأحلام، والتحديات، والانتصارات التي ترافق عملية بناء الأعمال التجارية في هذا البلد الذي يتسم بالتنوع والديناميكية.

منصة Glocal للتمويل الحضري:تمثل منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) مبادرة رائدة تهدف إلى إحداث ثورة في أسلوب وصول المدن إلى آليات التمويل واستخدامها، من أجل تحقيق التنمية الحضرية المستدامة. تم تصميم منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) لسد الفجوة بين الموارد المالية العالمية والاحتياجات الحضرية المحلية، وتعمل كدافع لإحدات التغييرات النوعية. وتعمل المنصة على تمكين المدن من معالجة القضايا الملحة مثل عدم المساواة، والفقر، والتدهور البيئي، وتغير المناخ، وذلك ومن خلال ربط آليات التمويل القائمة بالتحديات الحضرية على أرض الواقع. كما تسهل منصة Glocal للتمويل الحضري (GPUF) تنفيذ المشاريع الحضرية المستدامة، من خلال نماذج التمويل المبتكرة، والشراكات الإستراتيجية، والخدمات الاستشارية الفنية، مما يضمن أن المدن في جميع أنحاء العالم يمكن أن تحقق الازدهار في ظل مشهد دائم التغير.

World Urban Pavilion في Regent Park – المدعوم من Daniels – هو مركز لتبادل المعرفة على مستوى العالم، يهدف لمشاركة أفضل الممارسات، والابتكارات، والأبحاث في مجال التنمية الحضرية وتنشيطها في البلدان حول العالم. يتطلع مركز Pavilion إلى تحقيق مدن مستدامة تتمحور حول الإنسان، ويتم التخطيط لها من خلال البيانات، مدفوعة بالابتكار، ومستنيرة بأهداف التنمية المستدامة. ويعمل مركز Pavilion في ثلاثة مجالات هامة: المعرفة الحضرية، والابتكار، والتحول.

Photo – https://mma.prnewswire.com/media/2346310/Urban_Economy_Forum_Association_UEF_Revitalizing_Urban_Economies.jpg

Cision View original content:https://www.prnewswire.com/ae/ar/news-releases/u062Au0646u0634u064Au0637u002Du0627u0644u0627u0642u062Au0635u0627u062Fu0627u062Au002Du0627u0644u062Du0636u0631u064Au0629u002Du0639u0644u0649-302071184.html